بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي علم بالقلم، علم الإنسان ما لم يعلم، والصلاة والسلام على خير معلم، وأفضل مقوم  ..  وبعد

فإن العلم حياة القلوب، ونور البصائر، وشفاء الصدور، ورياض العقول، ولذة الأرواح.

وفي الحديث الصحيح: (من سلك طريقًا يلتمس فيه علمًا سهل الله له به طريقًا إلى الجنة).

وإذا كانت الغايةُ من وجودنا: عبادةَ الله؛ فلا سبيل لتحقيق هذه الغاية إلا بالعلم. قال الإمام أحمد: لولا العلم كان الناس كالبهائم.

وقد تكاثرت النصوصُ في فضل العلم والاشتغال به تعلما وتعليما، قال سفيان الثوري: ما أعلم عملاً أفضل من طلب العلم وحفظه لمن أراد الله به.

وإن من الأزماتِ التي تعيشها الأمةُ اليوم: أزمةَ الجهلِ بأحكام الدين عقيدةً وعبادة وسلوكا.

ولذا ولدت (منصةُ بناء العلمية) سعيا في علاج هذه الأزمة، ورغبةً في نشر العلم وتقليل الجهل عن المسلمين، مستفيدة من الوسائل التقنية الحديثة.

ومن ذلك هذه المنصة الإليكترونية التي تقدم دوراتٍ منظمة في فروع العلم الشرعي، من خلال منهجية علمية، وعمل مؤسسي، ونظام تقني أكاديمي في عملية التسجيل والتدريس والامتحانات ، وغير ذلك.

وقد جعلت المنصة شعارا لها (تأصيل وتسهيل) للدلالة على رسالتها ومنهجها في نشر العلم وتقريبه بين المسلمين، من خلال التأصيل العلمي، والبناء المنهجي، والتسهيل والتقريب والترتيب في عرض المادة العلمية بعيدا عن التطويل والتعقيد والخلافات غير المناسبة في هذه المرحلة من البناء العلمي.

نسأل الله أن يسدد الجهود ويبارك في الأعمال، وينفع بها فتؤتي ثمارها المنشودة

والله ولي التوفيق ،،

المشرف العام/  د. خالد بن عبدالعزيز الباتلي